مقدمة عن المنشطات و أدوية التخسيس

بما أن الناس اللي بتتكلم عن الأدوية والمنشطات قليلة والمعلومات ناقصة قررت ابدأ أكتب مقالات عن الموضوع لكن ده مش معناه أنك تاخد الكلام ده كاستشارة طبية، ده مجرد عرض للأبحاث والأدلة العلمية المتوفرة عن حاجة معينة.


من الأدوية اللي قررت أتكلم عنها كبداية، الBromocriptine أو ليه أسماء تانية زي Parlodel أو Cycloset وهو من الأدوية المستخدمة في علاج العقم عند الستات و إفراط إفراز هرمون البرولاكتين من الغدة النخامية ( الهرمون المسئول عن إفراز اللبن ) hyperprolactinemia و كمان Parkinson أو الشلل الرعاش ( مرض غالبا بيصيب كبار السن في الجهاز العصبي بيسبب الرعشة ومشاكل في الكتابة والكلام والحركات اللاإرادية لأن الخلايا العصبية المسئولة عن إنتاج ناقل عصبي اسمه الدوبامين بتموت وبالمناسبة فيه دراسة لقت أن استهلاك الكافيين بيقلل خطر الإصابة بالمرض ده ) والأكروميجلي ( تضخم في أجزاء من الجسم بسبب إفراط إفراز هرمون GH عند البالغين ).


بس مش هتكلم عنه على طول أو اقول ليه اخترته بالتفصيل و أيه لازمته بالنسبالنا 😀 فيه حاجات كتير لازم أكتب عنها كبداية و مش هيبقى مقال واحد.


اللي متابع اللي بكتبه أكيد مقتنع أن الطريقة الوحيدة اللي تخليك تخس أو تزيد وزن ببساطة هي الدايت والتمرين، مفيش خلطة سحرية في الموضوع و أي حاجة تانية بتبقى مجرد عامل مساعد.. المشكلة هنا أن حتى لو عملت كل ده فجسمك عنده حدود أو حاجة أسمها Set point في چيناتك بتحدد وزن أو نسبة دهون معينة بيبقى صعب أنك تقل عنها “لكن مش مستحيل” و كمان بتزيد عند الأطفال اللي بيفضل وزنهم زايد فترة طويلة.كمان مينفعش واحد يوصل لدرجة أنه تبقى نسبة دهونه أقل من 10% مثلا لأن ده معناه أنه هيخسر عضلات كتير و غالبا هيحصله خلل في وظائف الهرمونات ومعدلات الحرق هتقل و مشاكل مع الجوع، لأن النسبة دي مش صحية فيما عدا استثناءات معينة و ده اللي هتكلم عنه.


فيه قاعدة كمان لازم نبقى فاهمينها، أي متدرب بيخس مهما كان الدايت عنده مثالي لازم يخسر عضلات، أي متدرب بياكل أكتر من اللي بيحرقه و بيزيد عضلات لازم يزيد دهون، مينفعش تستفيد إلى ما لا نهاية و كل واحد چيناته مختلفة عن غيره،ومحاولات أنهم يعملوا مكملات و حوارق دهون تساعد مع المشكلة دي نجحت لكن “بشكل محدود”.
حتى الأدوية كتير منها ليها آثار جانبية كتير و بردو ليها حدود معينة بتقف عندها و تبطل تشتغل، محترفين كمال الأجسام اللي بيخشوا بطولات مش بيعانوا من مشاكل زي دي لأنهم بيستعملوا بلاوي زي حقن الGH و Steroids و cortisol blockers وحاجات للغدة الدرقية والكلام ده ملوش علاقة بفسيولوچيا وطبيعة جسم الإنسان و مرتبطة بأضرار صحية كتير و كمان الحاجات دي بتبقى غالية.. اسأل نفسك كده قابلت كام واحد في حياتك عمل دايت عادي لحد ما وصل ل5% دهون؟ الطبيعي عند الرجالة بيبقى مثلا 10-12% والستات 18-20% و أقل من كده ممكن توصله لكن مش هتحافظ عالنسبة دي غير فترة قصيرة لأن ده بيعمل مشاكل في مستويات التستستيرون الطبيعية والGH وهرمونات الغدة الدرقية.


خلينا نتفق بردو أن 90% أو أكتر من اللي خسوا أو بيحاولوا يخسوا مش بيحافظوا على نسبة دهونهم القليلة على المدى البعيد و دي حاجة طبيعية لأن جسمك مش عايزك تعمل كده والموضوع مش بيبقى دايما مرتبط بالإرادة زي ما معظم ” المدربين” و “الدكاترة” بيفكروا، فيه إحصائية بتقول أن في المتوسط ممكن حد يحاول يخس 13 مرة و يفشل 😀


في الحقيقة دي عملية تطورية لأن دي طبيعة جسمك اللي متبرمج عليها عشان ينقذك في حالة أن فيه مجاعة لأنه ملوش دعوة انت عامل دايت ولا لا، كل ده بيتترجم على صورة مجاعة، في الحالة دي الناس اللي معندهاش مشكلة تخس و چيناتهم بتخلي زيادة وزنهم أصعب هيبقوا أول ناس تموت لو مجاعة حقيقية حصلت، و ممكن نربط ده بان الستات غالبا عندهم موضوع أنهم يخسوا أصعب، لأنهم مسئولين عن حاجات زي الولادة والرضاعة وهما اللي بينقذوا الفصيلة ” بتاعت البني آدمين يعني 😀 ” من الأنقراض.


الدراسات القليلة اللي أتعملت على ناس دخلوا بطولات من غير أي منشطات أو أدوية لقت أن الوصول لنسبة دهون 5% مثلا ممكن يحصل بس مش حاجة كويسة ولا مستمرة لفترة طويلة بعد البطولة، و ده الموضوع اللي هتكلم عنه أكتر في الفترة الجاية.

  • References:
  • 1. Bromocriptine: An Old Drug with New Uses by Lyle McDonald
  • 2. Keys, Ancel, et al. “The biology of human starvation.(2 vols).” (1950).
  • 3. https://www.aan.com/pressroom/home/pressrelease/1096
  • 4. http://news.gallup.com/poll/17890/six-americans-attempted-lose-weight.aspx
  • 5. https://www.ncbi.nlm.nih.gov/pubmed/23412685
  • 6. https://www.ncbi.nlm.nih.gov/pubmed/165365
  • 7. https://www.ncbi.nlm.nih.gov/pubmed/4337859
شوف برضو
كيف تحول وزن جسمك إلى أداة لبناء العضلات؟